إذا حدث السهو في الصلاة فحكم سجود السهو في الصلاة. حكم السهو في الصلاة وكيفية تداركه.

وهذا يفسر قاعدة النسيان التي تتكون من عدة أقسام وأنواع
وفي هذه الحالة يسجد مرتين قبل التسليم ، إذا كان إماماً أو منفردًا ، بينما المصلي لا يسجد لاتباعه ثانيا : من شكّ 1 بعد السلام فلا يلتفت إلى هذا الشكّ كمن صلى الظهر وأتمّها ثمّ شكّ بعد الانتهاء من الصلاة : أصلاّها ثلاثا أم أربعا فلا يلتفت إلى هذا الشكّ إلا بدليل ويقين وإلا كان فتحا لباب الوسوسة والزيادة في العبادة

إذا حدث السهو في الصلاة فحكم سجود السهو في الصلاة واجب السهو هو نسيان الشيء أو الغفلة عنه، والسهو فى الصلاة: أن يقع من المصلى خلل على سبيل السهو أو النسيان، وقد شُرِعَ سجود السهو لجبر الخلل الذى وقع فى الصلاة، أما مجرد السهو أو السرحان مع عدم نسيان شيء من سنن أو أركان الصلاة لا يبطل الصلاة ولا شيء على المسلم فيه، لكنه لاشك ينقص من ثواب الصلاة ومن أجرها.

23
اذا حدث السهو في الصلاة فحكم سجود السهو في الصلاة
ويكون بعد السلام في ما إذا زاد في صلاته أو شك وترجح عنده أحد الطرفين
حكم السهو في الصلاة وكيفية تداركه.
وإن شك في واجب من واجبات الصلاة هل فعله أم لا، فإن تذكره في محله، أتى به ولا شيء عليه، وإن تذكره بعد تركه لمحله فإنه لا يرجع إليه وإن كان في الركعة نفسها، ويسجد للسهو
أحكام السهو في الصلاة
وهذا في شرح السؤال: إذا كان النسيان في الصلاة ، فإن حكم الركوع على الأرض في الصلاة والله أعلم
من الله محمد صلى الله عليه وسلم الجواب: سجود السهو واجب إذا كان في ترك واجب أو لفعل محظور، فإنه يجب عليه سجود السهو لأن الرسول أمر بذلك وفعله، وقال : صلوا كما رأيتموني أصلي، ويقول مثل ما يقول في سجود الصلاة: سبحان ربي الأعلى، سبحان ربي الأعلى، سبحانك اللهم ربنا وبحمدك اللهم اغفر لي ويدعو
النسيان بعد فراغ ما قبل الولادة ، ولكن في حالة المصلين ؛ ولا يشترط عليه السجود ، ولكن في هذا الوقت يطيع إمامه واستدلت على حكم سجود السهود بما ورد في الحديث أن، النبي صلى الله عليه وسلم، قال: «إِذَا شَكَّ أَحَدُكُمْ فِى صَلاَتِهِ فَلَمْ يَدْرِ كَمْ صَلَّى ثَلاَثًا أَمْ أَرْبَعًا فَلْيَطْرَحِ الشَّكَّ وَلْيَبْنِ عَلَى مَا اسْتَيْقَنَ ثُمَّ يَسْجُدُ سَجْدَتَيْنِ قَبْلَ أَنْ يُسَلِّمَ فَإِنْ كَانَ صَلَّى خَمْسًا شَفَعْنَ لَهُ صَلاَتَهُ وَإِنْ كَانَ صَلَّى إِتْمَامًا لأَرْبَعٍ كَانَتَا تَرْغِيمًا لِلشَّيْطَانِ رواه مسلم»، وفي الصحيحين، قصة ذي اليدين، أنه صلى الله عليه وسلم، سجد بعد أن سلم

وأوضح مجمع البحوث في إجابته عن سؤال: «ما هي أحكام السهو في الصلاة ؟»، أن سجود السهو يكون سجدتين يسجدهما المصلي قبل السلام أو بعده»، مستشهدًا بقول النبي -صلى الله عليه وسلم- «إِذَا شَكَّ أَحَدُكُمْ فِى صَلاَتِهِ فَلَمْ يَدْرِ كَمْ صَلَّى ثَلاَثًا أَمْ أَرْبَعًا فَلْيَطْرَحِ الشَّكَّ وَلْيَبْنِ عَلَى مَا اسْتَيْقَنَ ثُمَّ يَسْجُدُ سَجْدَتَيْنِ قَبْلَ أَنْ يُسَلِّمَ فَإِنْ كَانَ صَلَّى خَمْسًا شَفَعْنَ لَهُ صَلاَتَهُ وَإِنْ كَانَ صَلَّى إِتْمَامًا لأَرْبَعٍ كَانَتَا تَرْغِيمًا لِلشَّيْطَانِ» رواه مسلم.

11
يشرع سجود السهو في الصلاة جبر الخلل والنقص فيها
اذا حدث السهو في الصلاة فحكم سجود السهو في الصلاة الإجابة هي واجب
حكم السهو في الصلاة وكيفية تداركه.
أما إذا شك في السهو ولم يدري هل صلى ركعتين أو أكثر من الظهر أو العصر أو المغرب أو العشاء يجعلها اثنتين عملا باليقين، ثم يكمل صلاته ويسجد السهو سجدتين قبل أن يسلم
إذا حدث السهو في الصلاة فحكم سجود السهو في الصلاة
إذا كان النسيان في الصلاة ، فيكون حكم بقية النسيان في الصلاة ، والنسيان في الصلاة لكثير من الناس كما حدث مع أنبياء الله معهم الصلاة والسلام والرسول