شبه النبي المؤمن الذي يقرا القران ب. شبه النبي الذي يقرا القران

أي وسيلحقه النقص والاختلال حتى لا يبقى إلا في آحاد وقلة أيضاً كما بدأ ومثل من لم يرفع بذلك رأساً: كناية عمن جاءه العلم فلم يحفظه ولم يعمل به ولم ينقله إلى غيره
ج ـ الدرجة الثالثة: من لم يستفد مما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم ولم يعمل به أو ينقله إلى الناس ، وهؤلاء مذمومون على لسان الرسول صلى الله عليه وسلم عَنْ أَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : مَثَلُ الْمُؤْمِنِ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ كَمَثَلِ الأُتْرُجَّةِ؛ رِيحُهَا طَيِّبٌ وَطَعْمُهَا طَيِّبٌ, وَمَثَلُ الْمُؤْمِنِ الَّذِي لَا يَقْرَأُ الْقُرْآنَ؛ كَمَثَلِ التَّمْرَةِ لَا رِيحَ لَهَا وَطَعْمُهَا حُلْوٌ, وَمَثَلُ الْمُنَافِقِ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ مَثَلُ الرَّيْحَانَةِ؛ رِيحُهَا طَيِّبٌ وَطَعْمُهَا مُرٌّ, وَمَثَلُ الْمُنَافِقِ الَّذِي لَا يَقْرَأُ الْقُرْآنَ كَمَثَلِ الْحَنْظَلَةِ لَيْسَ لَهَا رِيحٌ وَطَعْمُهَا مُرٌّ 1

احفظ لي كتابي، فهو يحفظ للرب تعالى كتابه.

13
أختار الإجابة الصحيحة شبه النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن الذي يقرأ القرآن بـ
صحيح مسلم، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، دار إحياء التراث العربي، بيروت، 1423 هـ
شرح حديث : ” مَثَلُ الْمُؤْمِنِ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ … “
ثُمَّ قِيلَ: الْحِكْمَة فِي تَخْصِيص الْأُتْرُجَّة بِالتَّمْثِيلِ دُون غَيْرهَا مِن الْفَاكِهَة الَّتِي تَجْمَع طِيب الطَّعْم وَالرِّيح كَالتُّفَّاحَةِ؛ لِأَنَّهُ يُتَدَاوَى بِقِشْرِهَا وَهُوَ مُفْرِح بِالْخَاصِّيَّةِ, وَيُسْتَخْرَج مِنْ حَبِّهَا دُهْن لَهُ مَنَافِع
بم شبه الله من يغتاب أخاه المؤمن
يدل على أن القلب سليم، وأن المعتقد صحيح، وأن الإيمان يقين، وإنما اعتراه بخار الشهوة ودخانها أو الفطرة والطبيعة البشرية غشي عليه، فلما أشعل أدنى نور انكشفت الحقيقة، فقد يخرج مغشيًا عليه، وكم وكم من عابد يذكُّر بالله في حال غفلته فيغمى عليه، فلهذا يقول صلى الله عليه وسلم: لا ينبغي لصاحب القرآن أن يجد مع من وجد، ولا أن يجهل مع من جهل، وفي جوفه كلام الله كلام الله طاقات، طاقات من أنوار لا توزن بميزان، فكيف -إذًا- تستهويه الشهوة وتستميله الفتنة أو تهزه الكلمة فيغضب مع من يغضب، أو يفسق مع من يفسق وهو يحمل النور، ومصدر الطاقة كامن في جوفه؟ إذًا: فلا يأتي هذا الأمر ممن في جوفه كلام الله
قال له صلى الله عليه وسلم: إنك امرؤ فيك جاهلية كيف ظهر ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم؟ لأنه قال لأخيه عبد الله وولي الله من صالح عباد الله يا ابن السوداء! ففي مجموع فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية: وقوله صلى الله عليه وسلم {ثم يعود غريبا كما بدأ} يحتمل شيئين: أحدهما أنه في أمكنة وأزمنة يعود غريبا بينهم ثم يظهر كما كان في أول الأمر غريبا ثم ظهر الحنظلة: الحنظل نبات يمتد على الأرض كالبطيخ، وثمره يشبه ثمر البطيخ، لكنه أصغر منه جداً، ويضرب المثل بمرارته
علما بأن شرحكم سيعرض على كبار طلبة العلم

وزرعوا: وفي رواية ورعوا من الرعي ، قال النووي : وكلاهما صحيح.

23
علل كون النبي صلى الله عليه وسلم اميا لا يقرا ولا يكتب
ومن لطيف ما يُذكر في هذا المثل أن النبي صلى الله عليه وسلم ضرب هذا المثل بما تنبته الأرض ويخرجه الشجر، للمشابهة التي بينها وبين الأعمال، فإنها من ثمرات النفوس؛ لذلك خص ما يخرجه الشجر من الأترجة والتمر بالمؤمن، وبما تنبته الأرض من الحنظلة والريحانة بالمنافق الفاجر؛ وذلك لبيان علوّ شأن المؤمن وارتفاع علمه وديمومة ذلك، وأن المنافق وضيع الشأن محبط العمل قليلٌ جدواه؛ إذ الشجر أثبت من نباتات الأرض في البقاء، وأكثر منها علوًا، رزقنا الله وإياكم الإيمان، والعمل بالقرآن، وبالله التوفيق
شبه النبي “ص” المؤمن الذي يقرأ القرآن بــ الأترجة
اختر الإجابة الصحيحة : شبه الرسول عليه السلام الصلاة ب
مَثَل قارئ القرآن
فالمقصود أن يتفقَّه المؤمنُ في الدين، ويتعلَّم ويجتهد في قراءة القرآن وإنفاق المال، فهذا له شأنٌ عظيمٌ، ومرتبةٌ عالية؛ لعلمه وفقهه وإنفاقه، فينبغي أن يَغْبِط المؤمنُ مثلَ هذا، ويتمنى أن يكون مثله في عنايته بالقرآن، وفي إنفاقه المال، وفي التَّفقُّه في الدِّين