اداب الاكل. اجمعي اداب الطعام والشراب الواردة عن النبي صلى الله عليه وسلم

عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من نسي أن يذكر الله في أول طعامه فليقل حين يذكر : باسم الله في أوله وآخره ، فإنه يستقبل طعامه جديداً ، ويمنع الخبيث ما كان يصيب منه أخرجه ابن حبان وابن السني وهناك صفة أخرى للأكل نهى عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهي الانبطاح، فعن ابن عمر أنه قال: نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الجلوس على مائدة يشرب عليها الخمر، وأن يأكل الرجل وهو منبطح على بطنه
وَإِذَا فَرَغَ ضَيْفُهُ مِنْ الطَّعَامِ وَرَفَعَ يَدَهُ قَالَ صَاحِبُ الطَّعَامِ : كُلْ ، وَيُكَرِّرُهَا عَلَيْهِ مَا لَمْ يَتَحَقَّقْ أَنَّهُ اكْتَفَى مِنْهُ ، وَلَا يَزِيدُ عَلَى ثَلَاثِ مَرَّاتٍ ، وَأَنْ يَتَخَلَّلَ ، وَلا يَبْتَلِعَ مَا يَخْرُجُ مِنْ أَسْنَانِهِ بِالْخِلَالِ بَلْ يَرْمِيهِ وأما كون أكل ما سقط من الطعام يقي من الفقر فلم نقف على نص صريح بذلك، ولكنه دليل على المحافظة على نعمة الطعام وعدم تضييعها والاهتمام بها وشكرها، وقد أمر الله تبارك وتعالى بشكر نعمته بعد الأمر بالأكل من رزقه، فقال تعالى: كُلُوا مِن رِّزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ {سبأ:15}، وأخبرنا في آية أخرى أنه يزيد في نعمه من شكره عليها، فقال تعالى: لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ {إبراهيم:7}، وشكر النعمة يكون بصرفها فيما يرضي الله تعالى وفيما خلقها له، وأما كفرانها فهو تضييعها وتبذيرها أو صرفها في معصية الله تعالى

عن أب سغيد الخدري أن رسول الله كان إذا فرغ من طعامه قال: الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وجعلنا مسلمين رواه أبو داود والترمذي.

18
آداب الأكل بالأدلة التفصيلية
، وَأَخْرَجَ اِبْن عَدِيٍّ بِسَنَدٍ ضَعِيف : زَجَرَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ يَعْتَمِد الرَّجُل عَلَى يَده الْيُسْرَى عِنْد الْأَكْل ، قَالَ مَالِك هُوَ نَوْع مِنْ الِاتِّكَاء
مختصر درس آداب الطعام والشراب
Froggy mrlinkerrorsystem - K4TSUY4-GH05T - Malaikat Hati - He4l3rz -: sh0tz :- ASarap404 - KICI BOY - Mr
بحث عن آداب الطعام والشراب
قُلْت: وَفِي هَذَا إِشَارَة مِنْ مَالِك إِلَى كَرَاهَة كُلّ مَا يُعَدّ الْآكِل فِيهِ مُتَّكِئًا، وَلا يَخْتَصّ بِصِفَةٍ بِعَيْنِهَا" أ
الشّرب على ثلاث دفعات: أثبتت الأبحاث أيضا أن الشرب على ثلاث مرّات أفضل صحيّا و بدنيّا و هذا ما كان يفعله سيدنا محمد صلى الله عليه و سلّم وعن المقداد بن معد يكرب قال: قال رسول الله : ما ملأ ابن آدم وعاء شرا من بطنه، حسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه، فإن لم يفعل فثلث لطعامه، وثلث لشرابه، وثلث لنفسه رواه الترمذي
بسم الله الرحمن الرحيم، نويت التقوي على طاعة الله تعالى، اللهم بارك لنا في ما رزقتنا، وقنا عذاب النار ـ الأكل باليد اليمنى والأكل مما يليك للأكل آداب في الإسلامية وهي على أقسام: " أولاً: آدَابُ مَا قَبْلَ الأَكْلِ: 1- غَسْلُ الْيَدَيْنِ قَبْلَ الطَّعَامِ: ينبغي غَسْلُ الْيَدَيْنِ قَبْلَ الطَّعَامِ، لِيَأْكُلَ بِهَا وَهُمَا نَظِيفَتَانِ، لِئَلا يَضُرَّ نَفْسَهُ بِمَا قَدْ يَكُونُ عَلَيْهِمَا مِنْ الْوَسَخِ

ولِمَا رَوَى عُمَرُ بْنُ أَبِي سَلَمَةَ قَالَ: كُنْت غُلَامًا فِي حِجْرِ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم وَكَانَتْ يَدِي تَطِيشُ فِي الصَّحْفَةِ، فَقَالَ لِي رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: « يَا غُلَامُ: سَمِّ اللَّهَ، وَكُلْ بِيَمِينِك، وَكُلُّ مِمَّا يَلِيك» رواه البخاري:3576، ومسلم:2022.

21
آداب الأكل في الإسلام
يُعتبر الدّين الإسلامي دينا عظيما لأنّه دين شامل اعتنـى بكلّ جوانب الحياة فقد أرشد الله سبحانه وتعالى عباده لكلّ ما ينفعهم في أدقّ تفاصيل حياتهم… إنّ تناول الطّعام شأن يوميّ متكرّر وهو أمر هامّ جدا في حياة الانسان فالطعام هو الوقود الذي يعطينا الطاقة و بناء الجسم و الوقاية من الأمراض لذلك فمن الضروري اتّباع منهج الله و سنّة رسوله حتّى ننعم بمتعة الطعام و نتفادى الضّرر الناتج عن الإخلال بآدابه
مختصر درس آداب الطعام والشراب
ثالثاً : آدَابُ الْأَكْلِ بَعْدَ الْفَرَاغِ مِنْهُ : يُسَنُّ أَنْ يَقُولَ الْآكِلُ مَا وَرَدَ مِنْ حَمْدِ اللَّهِ وَالدُّعَاءِ بَعْدَ تَمَامِ الْأَكْلِ ، فَقَدْ كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم إذَا رَفَعَ مَائِدَتَهُ قَالَ : " الْحَمْدُ لِلَّهِ حَمْدًا كَثِيرًا طَيِّبًا مُبَارَكًا فِيهِ غَيْرَ مَكْفِيٍّ وَلا مُوَدَّعٍ وَلا مُسْتَغْنًى عَنْهُ رَبَّنَا " رواه البخاري 5458 وَقَدْ كَانَ الرَّسُولُ صلى الله عليه وسلم إذَا أَكَلَ طَعَامًا غَيْرَ اللَّبَنِ قَالَ : " اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِيهِ ، وَأَطْعِمْنَا خَيْرًا مِنْهُ " وَإِذَا شَرِبَ لَبَنًا قَالَ : " اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِيهِ ، وَزِدْنَا مِنْهُ " رواه الترمذي 3377 وحسنه الألباني في " صحيح الجامع " 381
مختصر درس آداب الطعام والشراب
وَإِذَا فَرَغَ ضَيْفُهُ مِنْ الطَّعَامِ وَرَفَعَ يَدَهُ قَالَ صَاحِبُ الطَّعَامِ: كُلْ، وَيُكَرِّرُهَا عَلَيْهِ مَا لَمْ يَتَحَقَّقْ أَنَّهُ اكْتَفَى مِنْهُ، وَلَا يَزِيدُ عَلَى ثَلَاثِ مَرَّاتٍ، وَأَنْ يَتَخَلَّلَ، وَلا يَبْتَلِعَ مَا يَخْرُجُ مِنْ أَسْنَانِهِ بِالْخِلَالِ بَلْ يَرْمِيهِ