خطبة عن الوطن. خطبة محفلية عن حب الوطن

أقُولُ قَوْلي هَذَا وَأسْتغْفِرُ اللهَ العَظِيمَ لي وَلَكُمْ، فَاسْتغْفِرُوهُ يَغْفِرْ لَكُمْ إِنهُ هُوَ الغَفُورُ الرَّحِيمُ، وَادْعُوهُ يَسْتجِبْ لَكُمْ إِنهُ هُوَ البَرُّ الكَرِيْمُ وقد جمعت من وقع له ذلك ولو من طريق ضعيف فبلغوا عشرة أمثلة، منهم زيد بن حارثة وأبوه وولده أسامة وولد أسامة، لأن الواقدي وصف أسامة بأنه تزوج في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وولد له
يقول الإمام حسن البنا -رحمه الله- وهو يتحدث عن حب الرسول -صلى الله عليه وسلم- وصحابته وحنينهم إلى وطنهم مكة المكرمة: "إن كان دعاة الوطنية يريدون بها —أي الوطنية- حب هذه الأرض وألفتها والحنين إليها والانعطاف نحوها، فذلك أمر مركوز في فطر النفوس من جهة ورجلٌ فرَق على نفسِه من الذُّنوبِ والخَطايا، جاهد بنفسِه ومالِه في سبيلِ اللهِ، حتَّى إذا لقيَ العدوَّ قاتلَ حتَّى يُقْتَلَ، فتِلكَ مَمصمَصةٌ محَتْ ذنوبَه وخطاياه، إنَّ السَّيفَ محَّاءٌ للخَطايا، وأُدْخِلَ من أيِّ أبوابِ الجنَّةِ شاءَ؛ فإنَّ لها ثمانيةَ أبوابٍ، ولجهنَّمَ سَبعةَ أبوابٍ، وبعضُها أفضَلُ مِن بَعضٍ

خطبة عن حب الوطن الوطن كلمة صغيرة في الحجم كبيرة في المضمون، فالوطن هو الأرض هو الحُب والحنان هو الأمان هو الكَون باتساعه، هو الأم المِعطاء، هو النَماء والانتماء، هو الهوية هو الحُب الأوّل والأزلي، وليس ثَمّة كلمة أغلى من كلمة وطن، وقد تَغَزّل الشّعَراء فيه على مَدى السّنين والأزمان وَنَظَموا فيه أجمل الأشعار، فهو حُبٌ فِطري مُتَأصلٌ في نَفس الإنسان، والوطن ماضي الشّخص وحاضره ومستقبله، وكل شِبرٍ من أرض الوطن تحكي حكاية عشقٍ وانتماءٍ له، والانتماء لا يكون بالكلام إنّما الانتماء هو الفِداء، وأن يسعى كُلُّ فردٍ فيه للحفاظ عليه وتنميته وازدهاره، والوطن شجرة طيبة لا تنمو إلا بالتّضحيات وتُسقى بالعَرَقِ والدم، وهنيئًا لمن مات دفاعًا عن الأوطان ففي الدّنيا له الذكرُ الحَسَن وفي الآخرةِ له أعلى المقامات.

12
خطبة عن الوطن المملكة العربية السعودية
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم: وَكَمْ قَصَمْنَا مِن قَرْيَةٍ كَانَتْ ظَالِمَةً وَأَنشَأْنَا بَعْدَهَا قَوْمًا آخَرِينَ 11 فَلَمَّا أَحَسُّوا بَأْسَنَا إِذَا هُم مِّنْهَا يَرْكُضُونَ 12 لَا تَرْكُضُوا وَارْجِعُوا إِلَىٰ مَا أُتْرِفْتُمْ فِيهِ وَمَسَاكِنِكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْأَلُونَ 13 قَالُوا يَا وَيْلَنَا إِنَّا كُنَّا ظَالِمِينَ 14 فَمَا زَالَت تِّلْكَ دَعْوَاهُمْ حَتَّىٰ جَعَلْنَاهُمْ حَصِيدًا خَامِدِينَ 15
خطبة عن الوطن امانة
وهي قالها الحبيب صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله وهو يودع وطنه ويتمنى لو لم يخرج منه وتكشف عن حب كبير لوطنه الأول، لينزل الله عليه الأيات التي تبشره بأن الله سيرده إلى وطنه الحبيب إِنَّ الَّذِي فَرَضَ عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لَرَادُّكَ إِلَى مَعَادٍ
خطبة محفلية عن اليوم الوطني وأفضل خطبة عن اليوم الوطني مكتوبة
فأعدوا جوابا منجيا مطابقا عند السؤال، قبل أن يفجأ الأجل، ويحال بينكم وبين الآمال
من خلال موسوعة سوف نستعرض لكم أبرز الخطب التي تتحدث عن أهمية الوطن في المملكة العربية السعودية قوله: وخشيت أن تأكلهم الضبع أي السنة المجدبة، ومعنى تأكلهم أي تهلكهم
أحمد الله الذي خلق السماء والأرض، وخلق الظلمة والنور، وأنزل القرآن هاديًا ونورًا، لقد شهدت أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، سنقدم بالسطور التالية خطبة محفلية قصيرة عن اليوم الوطني :- حب الوطن غريزة تولد مع البشر، وما لم يسمح لرغباته ومصالحه الشخصية بأن تطغى على حبه للوطن فلن يبتعد عن البشرية، والاحتفال باليوم الوطني هو تجديد لروح الانتماء التي وقد نسي بعض المواطنين، كما أنه تجديد للعهد الذي قطعه الإنسان والدفاع عن وطنه بكل ما به من قوة اللَّهُمَّ أَنْزِلْ عَلَيْنَا مِنْ بَرَكَاتِ السَّمَاء وَأَخْرِجْ لَنَا مِنْ خَيْرَاتِ الأَرْضِ، وَبَارِكْ لَنَا في ثِمَارِنَا وَزُرُوْعِنَا وكُلِّ أَرزَاقِنَا يَا ذَا الْجَلاَلِ وَالإِكْرَامِ

قلت ما سمعتم وأستغفر الله لي ولكم فاستغفروه.

9
خطبة عن حب الوطن قصيرة جدا
ولم يكن حب الوطن مشروع في القرآن وحسب وإنما كانت سنة رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- زاخرةً بالأدلة على ذلك، فرسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- عندما خرج من مكة حزن لذلك حزنًا شديدًا وقال: واللَّهِ إنَّكِ لخيرُ أرضِ اللَّهِ وأحبُّ أرضِ اللَّهِ إليَّ ولولا أن أَهْلَكِ أخرَجوني منكِ ما خَرجتُ
خطبة عن حب الوطن قصيرة جدا
كما أخبر رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أن من قُتل دون أرضه فهو شهيد، وكانت أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها- تدعو الله -تعالى- فتقول: "اللَّهُمَّ حَبِّبْ إلَيْنا المَدِينَةَ كما حَبَّبْتَ إلَيْنا مَكَّةَ أوْ أشَدَّ، وانْقُلْ حُمَّاها إلى الجُحْفَةِ، اللَّهُمَّ بارِكْ لنا في مُدِّنا وصاعِنا"، فهذا دليل على مشروعية حب الوطن، وغيرها الكثير من الأدلة على هذا الفعل العظيم
خطبه عن الوطن
وصحة الجثث وشفائها ، وبعث رسول الهدى بربه ؛ لإخراج الناس من ظلمات الكفر إلى نور الإسلام