جزيرة ميكونوس. جزيرة ميكونوس

جزيرة ميكونوس اليونانية، هي جنة على الأرض يتمتع السياح عند هذه المنارة، بالتمتع بمشاهدة مناظر ساحرة، لا سيما بعد غروب الشمس مباشرًة، حتى يُمكنك رؤية أضواء أجيوس سوستيس ولاوتي على الجانب الآخر من المضيق
في منطقة مرفأ البلدة، ويحتوي على مجموعة رائعة من الأواني والخزفيات الكيكلادية مؤرشف من في 14 ديسمبر 2019

ولكنها عادت منذ عام 1390 للفينيسيين.

2
جزيرة ميكونوس في اليونان
في السطور التالية نوضح اين تقع رودس والمسافات وطرق الوصول من مركز ميكونوس لهذه المدن والعكس لتنعم بجولة سياحية مُمتعة ومُميّزة بالأراضي اليونانية
السياحة في ميكونوس : 15 من اهم اماكن سياحية في ميكونوس
قيادة الدراجات عبر الجزيرة قيادة الدراجات تعتبر طريقه ممتعه لاستكشاف الاماكن الجميله المخفيه
ميكونوس
موقع ميكونوس تقع جزيرة ميكونوس ضمن مجموعة جزر أرخبيل ، وتحيط بها جزر ، ، ، وَ
فهي من أبرز معالم السياحة في ميكونوس
ويعمل الشاطىء على مدار 24 ساعة، و لا ينصح للعائلات بزيارة هذا الشاطىء، فهو من الشواطئ الصاخبة، وبعيد كل البُعد عن الهدوء عندما سيطر عليها العثمانيون بشكل كامل

السائق في انتظاري وكنت قد حجزت التوصيل من المطار للفندق من شركة ، وهي شركة مواصلات من وإلى المطار في عدة مدن أوروبية، وكانت تكلفة السيارة ٤٣ يورو من مطار أثينا الى الفندق ومن مزايا هذه الشركة أنك تستطيع أن تطلب بطاقات للجوال يتم تجهيزها وتسليمها لك عند وصولك.

29
السياحة في جزيرة ميكونوس اليونانيه
يصل التعداد السكاني بالجزيرة إلى 10،134 نسمة في تعداد 2011 ومعظمهم يعيش في أكبر مدينة ، في ميكونوس ، والتي تقع على الساحل الغربي
ميكونوس
ميكونوس هي جزيرة يونانية، وهي جزء من سيكلاديز، الواقعة بين تينوس، سيروس، باروس وناكسوس
جزيرة ميكونوس في اليونان
السياحة في جزيرة ميكونوس تعتبر جزيرة Mykonos واحدة من أهم الوجهات السياحية الأكثر شعبية في اليونان، حيث تتميز بجمال طبيعتها ومناظرها الخلابة، وهي تضم حوالي 25 شاطئاً، يمكن للزوار الاستمتاع فيها بالرمال البيضاء، كما تضم فيها موقعاً من مواقع اليونسكو للتراث العالمي، وهو جزيرة ديلوس المقدسة، التي تعد من أهم المواقع الأثرية المميزة في اليونان، ومن الأماكن الأخرى فيها ما يلي: طواحين الهواء تعتبر الطواحين الهوائية من المناظر المميزة التي تتميز بها ميكونوس، حيث يمكن للزوار والسياح رؤية طواحين الهواء من جميع الأماكن فيها، وهي طواحين ذات شكل كروي بيضاء اللون، وذات سقف مدبب مصنوع من أجود أنواع الخشب، وقد استُخدمت هذه الطواحين قديماً لطحن المحاصيل الزراعية من خلال الاستفادة من الرياح القوية، ولكنّها لا تعمل في الوقت الحالي، لكنّها باقية كرمز للتاريخ القديم للجزيرة، ويعود تاريخها إلى 100عاماً