لقد خلقنا الانسان في كبد. خطبة: (لقد خلقنا الإنسان في كبد) للشيخ أحمد العتيق

وذكر مولده ونبات أسنانه وقيل : لقد خلقناه منتصب القامة واقفا ، ولم نجعله منكبا على وجهه
حُدثت عن الحسين، قال: سمعت أبا معاذ يقول: ثنا عبيد، قال: سمعت الضحاك يقول، في قوله: فِي كَبَدٍ خُلِق منتصبا على رجلين، لم تخلق دابة على خلقه حدثنا ابن حميد، قال: ثنا جرير، عن مُغيرة، عن مجاهد لَقَدْ خَلَقْنَا الإنْسَانَ فِي كَبَدٍ قال: في صَعَد وعنه أيضا : يكابد الشكر على السراء ويكابد الصبر على الضراء ; لأنه لا يخلو من أحدهما

وقال ابن أبي حاتم : حدثنا أحمد بن عصام ، حدثنا أبو عاصم ، أخبرنا عبد الحميد بن جعفر ، سمعت محمد بن علي أبا جعفر الباقر سأل رجلا من الأنصار عن قول الله : لقد خلقنا الإنسان في كبد قال : في قيامه واعتداله.

6
وخلقنا الانسان في كبد
وَلَا فَرْقَ في ذلكَ بَيْنَ غَنِىٍّ أو فقير، وَحاكِمٍ أو مَحْكُوم, وصالِحٍ وغيرِ صالح
ترجمه و تفسیر آیه لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسانَ فی‏ کَبَدٍ
فلم ينكر عليه أبو جعفر
لقد خلقنا الإنسان في كبد
حدثنا ابن بشار، قال: ثنا عبد الرحمن، قال: ثنا سفيان، عن منصور، عن إبراهيم لَقَدْ خَلَقْنَا الإنْسَانَ فِي كَبَدٍ قال: منتصبا وقال يمان : لم يخلق الله خلقا يكابد ما يكابد ابن آدم وهو مع ذلك أضعف الخلق
ثُمَّ يُكابِدُ طَلَبَ الرِّزقِ, لأن العبدَ مأمورٌ بالاكتِساب، وَمَنْهِيٌّ عنِ العَجْزِ والتَكَاسُلِ وتَعْطِيلِ الأسباب، ثم يُكابِدُ الزواجَ وإعفافَ الفَرْجِ, والتَعْجِيلَ فيهِ, مِنْ أَجْلِ تَحْصِيلِ الوَلَدِ والذُرِّيَّةِ، ثم يُكابِدُ النفقةَ عليهِم وعلاجَهَم وتربيتَهُم, والصبرَ على أذاهُم وتعامُلِهِم وبمرور الوقت أيضًا يكون الإنسان قد دخل مرحلة أخرى وهي مرحلة التسنين، والتي تشهد مرور الإنسان بأشدّ ألم لا ينقطع عنه لأيّام عديدة، يتعذب من خلالها أشدّ العذاب، حتّى إذا ما اقترب الإنسان من البدء في التعليم يكون قد دخل في مرحلة جديدة، وتكون هذه المرحلة هي من أهمّ وأكثر المراحل الذي سيعاني منها الإنسان، وسيظلّ يكابد فيها ليال وأيّام طوال

فأولُ أَمْرِ هذا الإنسان, أَنَّ اللهَ تعالى خَلَقَ أباه آدمَ مِنْ طِين، ثُمَّ جَعَلَ نَسْلَهُ مُتَسَلْسِلاً, كما قال تعالى: مِنْ نُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَليه أي: مِنْ ماءٍ مَهِينٍ مُسْتَقْذَرٍ نَبْتَلِيهِ بِذَلكَ لِنَعْلَمَ هَلْ يَرَى حالَه الأُولى ويَتَفَطَّنُ لها, أَمْ يَنْساها وتَغُرَّهُ نَفْسُه؟.

9
لقد خلقنا الإنسان في كبد
ودل هذا على أن له خالقا دبره ، وقضى عليه بهذه الأحوال فليمتثل أمره
ترجمه و تفسیر آیه لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسانَ فی‏ کَبَدٍ
وعن ابن عمر - رضى الله عنهما - يكابد الشكر على السراء ويكابد الصبر على الضراء
وخلقنا الانسان في كبد
واضطرابُ رأيهم في الجمع بين ادعاء الشركاء لله تعالى وبين توجّههم إلى الله بطلب الرزق وبطلب النجاة إذا أصابهم ضر